رئيس بلدية إسطنبول ينتقد إقالة أنقرة رؤساء بلديات من حزب كردي

الشأن الدولي
31 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
رئيس بلدية إسطنبول ينتقد إقالة أنقرة رؤساء بلديات من حزب كردي

انتقد رئيس بلدية اسطنبول اليوم السبت، إقالة الحكومة التركية 3 رؤساء بلديات أكراد، وذلك خلال زيارة قام بها إلى مدينة دياربكر.

وأكرم إمام أوغلو، الذي ينتمي إلى حزب الشعب الجمهوري المعارض وفاز بانتخابات رئاسة بلدية إسطنبول في شهر حزيران/ يونيو الماضي، وصف هذا التصرف بأنه ”متهور“.

وتعد زيارة إمام أوغلو إلى دياربكر آخر مؤشرات التحسن في العلاقات بين حزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد.

وتمت إقالة رؤساء بلديات مدن دياربكر وماردين وفان، وجميعهم من حزب الشعوب الديمقراطي، في الـ19 من شهر آب/ أغسطس الجاري، للاشتباه بصلات لهم مع المتشددين الأكراد.

واستبدلت الحكومة مسؤولًا حكوميًا بعدنان سلجوق مزركلي رئيس بلدية دياربكر المنتخب.

وقال إمام أوغلو للصحافيين في دياربكر: ”لا يمكن أن تكون هناك ديمقراطية ولا سيادة للقانون في مكان لا يغادر فيه المسؤولون المنتخبون مناصبهم عبر صناديق الاقتراع“.

والتقى إمام أوغلو رئيس بلدية ماردين المقال أحمد ترك، وهو شخصية بارزة في الحركة الكردية، إضافة إلى مزركلي، الذي قال إن زيارة رئيس بلدية إسطنبول تمنح ”بصيصًا من الأمل ومصدر قوة لنا“.

رابط مختصر